أكدت “عبير موسي” عقب اشرافها على الاجتماع الشعبي ب”سيدي بوزيد” يوم الاحد 31 مارس 2019 انها لن تخرج من فضاء الاجتماع إلا بعد مغادرة منخرطي و مناصري “الحزب الدستوري الحر” .

و قد عبر الحضور عن غضبهم من بطء التدخل الأمني لتأمين خروجهم و عدم التعامل مع المحتجين خارج القاعة ،و قد طلب عدد من الأمنيين من رئيسة الحزب الدستوري الحر أن تخرج من الفضاء الذي تتواجد فيه صحبة كل من واكب أشغال الاجتماع الشعبي تحت حراسة أمنية إلا أنها رفضت مطلبهم و حملتهم مسؤولية ما سيحدث.

الـتـعـليـــقـات على الفـــــايسبوك :

اترك تعليقاً

‫شاهد أيضًا‬

بالفيديو: لأوّل مرّة منذ تنحّيه، “حسني مبارك” يخرج عن صمته (فيديو) !

تحدث الرئيس المصري الأسبق “حسني مبارك” وروى ذكرياته عن حرب أكتوبر 1973، وذلك ل…