قال الداعية السلفي خميس الماجري أنه “لا تجوز قراء الفاتحة عليهم، أما اشعال الشموع فهي من أفعال اليهود والنصارى” في اشارة الى ضحايا حادثة عمدون التي أودت بحياة 17 شابا وشابة في نقلاب حافلة في عمدونو أضاف الداعية في تدوينة على صفحته الرسميو أن’ قراءة الفاتحة في البرلمان بدعة من رجس الشيطان وأن اشعال الشموع عادة من عادات الكفار’.
و أثارت تدوينات خميس الماجري سخط التونسيين حيث اعتبرها العديد تتضمن كراهية و تشويه لضحايا تونس و الذين أغلبهم من شباب تونس .
و قد خصص الداعية السلفي المتطرف خميس الماجري صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك لتشويه ضحايا حادث حافلة عمدون و الذي خلف لوعة و حسرة كبيرة لدى التونسيين .

الـتـعـليـــقـات على الفـــــايسبوك :

اترك تعليقاً

‫شاهد أيضًا‬

العثور على جثة طالبة بغرفتها في مبيت جامعي بالعاصمة.. وفاة مسترابة والنيابة العمومية على الخط !

تم عشية امس، العثور على جثة فتاة عمرها 27 سنة باحد المبيتات الجامعية بالعاصمة، توفيت في ظر…