توقعت مصادر مختصة في الارصاد الجوية أن يكون شهر ديسمبر ومطلع سنة 2020 باردا على تونس والجزائر، حيث ستشهد مناطق شمالية على الحدود مع الجزائر انخفاضا غير مسبوق في درجات الحرارة مع تساقط الثلوج ورياح قوية، كما ستشهد بقية المدن الساحلية والشمال والوسط امطارا غزيرة ورياح قوية وموجة برد شديدة.
وفي هذا الاطار تحركت عديد المنظمات والجمعيات إلى جانب بعض الإدارات من بينها الإدارة العامة للديوانة في قافلات تضامنية لمجابهة البرد بولايات الشمال والوسط الغربي، وذلك تحسبا لموجة البرد والتقلبات الجوية القادمة، كما قررت لجان مجابهة الكوارث أن تكون اجتماعاتها في حالة انعقاد دائم..

الـتـعـليـــقـات على الفـــــايسبوك :

اترك تعليقاً

‫شاهد أيضًا‬

إيقاف منظم رحلة الموت… ووثائق الحافلة مزوّرة !!

علمت «الشروق» أنه تم إيقاف منظم رحلة الموت ومنعه من السفر بعد ثبوت تورطه في التلاعب بوثائق…